مستر ابوعلى مستر ابوعلى

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

جوجل تعود مصر بعد غياب 8 سنوات

في عام 2006، افتتحت جوجل العالمية أول مكتب لها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لخدمة مصر، والذي تم نقله إلى دبي في أعقاب الثورة المصرية في عام 2011. 
ومع ذلك، ظل المكتب مفتوحًا لخدمة المستخدمين والشركات في البلاد. 
وعلى مدار أكثر من عقد من الزمن، خدمت جوجل المستخدمين والشركات المصرية بمنتجاتها وخدماتها والتدريب على المهارات الرقمية. 
وخلال الأشهر المقبلة، تبدأ جوجل في التعاقد مع فريق ليكون مقره في مكتبنا في القاهرة، وفقا لمتحدث باسم الشركة العالمية.
كشفت شركة "جوجل" عن نتائج تقرير أعدته شركة الأبحاث البريطانية "Public first"، توضح فيه منتجاتها، الأكثر استخدامًا عند المصريين سواء في المنزل أو العمل والمجتمع بشكل عام.

ويرصد "مصراوي" أبرز الأرقام التي تضمنها التقرير، الذي أجرى استطلاعًا على 1000 مصري من عشرات المدن والأعمار والثقافات المختلفة، فيما يتعلق باستخدام المصريين لمحرك "جوجل" على النحو التالي:

1- وصل إجمالي فائض المستهلك مقابل خدمات جوجل ويمثل الفارق بين ما يكون المستهلك مستعدًا لدفعه وما يدفعه فعليًا مقابل خدمات جوجل إلى 131 مليار جنيه، حال سداد قيمته مالية مقابل الاستخدام.

2- ساعدت "جوجل" في دعم الاقتصاد المصري بـ5.2 مليار جنيه سنويًا.

3- 1 من أصل 3 من مستخدمي الإنترنت، يستخدمون محرك البحث جوجل لإيجاد وظائف جديدة.

4- 77% من المصريين يشاهدون فيديوهات على "youtube"؛ لمساعدتهم في أداء مهام منزلية مختلفة.

5- 63% من المستخدمين استعانوا بخرائط جوجل لتحديد الوجهات والطرق في فترة العطلات والإجازات.

6- 93% من مستخدمي الإنترنت يلجأون لجوجل أثناء العمل.

7- أكدت 79% من الشركات سهولة عثور المستهلكين على نشاطهم التجاري؛ بتواجدهم عبر محرك البحث.

8- 1 من 5 من الأهالي يستخدمون جوجل كمصدر للنصائح التربوية.

9- يؤدي استخدام المصريين لخرائط جوجل إلى تجنب كم هائل من غاز ثاني أكسيد الكربون بما يعادل 25000 رحلة طائرة سنويًا.

10- 1 من أصل 3 من المصريين يستخدمون جوجل من أجل إيجاد مطعم أو كافيه قريب.

11- 58% من المصريين أكدوا استخدامهم خرائط جوجل أثناء العمل.​

عن الكاتب

مستر

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مستر ابوعلى